جنح إهمال الأسرة في القانون المغربي

جنح إهمال الأسرة في القانون المغربي

 جنح إهمال الأسرة في القانون الجنائي المغربي:

ظهير 15 ابريل 1924 سابقا نص على جريمة الإهمال النقدي للأسرة.
ظهير12 يناير 1943 أضاف جنح ثلاث أخرى:
نظمها في شمولها القانون الجنائي من المواد 479 إلى 482 
المادة 202 من مدونة الأسرة. ”كل توقف ممن يجب عليه نفقة الأولاد على الأداء لمدة أقصاها شهر دون عذر مقبول , تطبق عليه أحكام إهمال الأسرة“

الإمساك العمدي عن أداء النفقة (الإهمال النقدي) المادة 480 ق ج .
إهمال بيت الأسرة أو ترك إقامة العائلة الفقرة 1 من المادة 479 ق ج
إهمال المرأة الحامل الفقرة 2 من المادة 479 ق ج.
الإهمال المعنوي للأولاد المادة 482 من ق ج.


الجريمة الأولى:  الإمساك العمدي عن أداء النفقة - الإهمال النقدي للأسرة

الإهمال النقدي هو إمساك المحكوم عليه من أداء النفقة لزوجه أو أصوله أو فروعه في وقت استحقاقها. 

       نظمتها وجرمتها المادة 480 من القانون الجنائي .

 أركان وعناصر جريمة الإمساك العمدي عن أداء النفقة :

* الركن الأول:  

توفر أساس قانوني شرعي وعائلي للالتزام بالنفقة.

إمساك الابن عن الإنفاق على والديه.إمساك الوالد عن الإنفاق على أبنائه. 

* الركن الثاني: 

صدور حكم قضائي بدفع النفقة يكون نهائيا أو مؤقت قابلا للتنفيذ صادر عن قاضي الموضوع قد يشمل النفقة أجرة الحضانة أو غيرها من المستحقات.

وتستثنى منه نفقة الأولاد بعد الإمساك لمدة أقصاها شهر دون عذر أكد الدليل العملي لمدونة الأسرة في تفسير المادة 202 من مدونة الأسرة قيام الإهمال النقدي  دون اندار أو  صدور حكم بالنفقة.

 الركن الثالث:

الإمساك عن أداء النفقة في وقتها المحدد:

لم يحدد المشرع مدة  الإهمال إلا في المادة 202 من مدونة الأسرة.

يثبت الإمساك عادة بتبليغ الحكم المكلف بالنفقة وتحرير محضر امتناع.

يجب اعداره بالأداء من طرف ضابط الشرطة القضائية داخل أجل 15 يوما. 

 الركن الرابع:

يقوم عنصر القصد الجنائي بعلم المكلف بالأداء ويرفض الأداء رغم إعداره.

القضاء المغربي لا يعتد بالقوة القاهرة أو عذر المرض أو العجز أو البطالة...كعذر معفي عن العقاب. 

تحريك المتابعة:

لاتحرك الدعوى العمومية في هذه الجنحة إلا بشكاية من المتضرر أو نائبه الشرعي .

يمكن للنيابة العامة تحريك المتابعة عندما يكون المهمل الفاعل نائب شرعي.

لاتقوم عناصر المتابعة إلا بعد اعذار المكلف بواسطة محضر استجواب لضابط الشرطة ب 15 يوما مالم يكن هاربا.

استثنى مشرع مدونة الأسرة إهمال أداء نفقة الأبناء لمدة تزيد عن شهر من توجيه الإعذار بمهوم المادة 202 من المدونة طبقا لشروح الدليل العلمي.

مقتضى العقوبة:

العقوبة الحبس من شهر إلى سنة وغرامة من 200 إلى 1000 درهم أو بإحدى العقوبتين.


جريمة إهمال إقامة الأسرة

أولا:التعريف:

جنحة إهمال الإقامة مع الأسرة هي عدم احترام واجب المساكنة و ترك الإقامة الأسرية و التملص من الواجبات المادية و المعنوية التي يجب على الأب أو الأم اتجاه أبنائهما القاصرين

ثانيا التنظيم و العقاب: نص عليها المشروع الجنائي في الفقرة الأولى من المادة 479.

ثالثا اركانها:

•الركن الأول:

- الرابطة الأبوية أو الأمومة ( صفة المهمل).

•الركن الثاني :
- عدم تنفيذ واجب المساكنة و تملص الأب أو الأم من بعض الواجبات الأسرية , الولاية الحضانة

- النفقة التربية .

- ترك إقامة الأسرة ( الهروب).

- تعرض الأبناء لإضرار مادية أو معنوية نتيجة الإهمال . 

- إهمال حراسة الأولاد و إغفال تربيتهم و تعليمهم.

الركن الثالث :

- مدة الإهمال و التي يجب أن تتعدى شهرين .

- تبدأ مدة الشهرين من ملاحظة أو معاينة الأفعال غير القانونية للإهمال بشتى وسائل الإثبات.

الركن الرابع:

- أن يتوفر الركن المعنوي ( القصد الجنائي ).  

- يتمثل في الرغبة في إهمال و ترك بيت الإقامة. 

- غياب الموجب القاهر و الذي يعود تقديره لسلطة القاضي.


جنحة إهمال المرأة الحامل.

أولا التعريف:

الجنحة تعد شكلا من أشكال إهمال البيت و عدم احترام مساكنة الزوج لزوجته الحامل

ثانيا: التنصيص على التجريم و العقاب:

المادة 479 فقرة ثانية من القانون الجنائي. 

ثالثا: العناصر أو الأركان التكوينية للجنحة :

العنصر الأول: ثبوت صفة الزوجية

قيام العلاقة الزوجية هو مناط التجريم 

 العنصر الثاني: أن تكون المرأة اثناء إهمال الزوج و تركه لها في وضعية الحمل

الحمل الذي يظهر بعد الهروب و الإهمال لا تقوم به الجنحة . 

العنصر الثالث: مادي ترك إقامة الزوجية لمدة تتعدي شهرين 

ترك و إهمال الإقامة مع الزوج أثناء حملها و التملص من الواجبات الشرعية والقانونية

المدة يجب أن تتعدي شهرين من الإهمال و التملص و ترك الزوجية.

العنصر الرابع: معنوي و هو  قيام النية الجرمية

هذه الجنحة من الجرائم العمدية التي يجب اتبات عنصر القصد الجنائي.

المشرع أكد على أن الزوج يترك عمدا بيت الزوجية و هو عالم بحملها .

رابعا: المتابعة و العقوبة:

يسري على الجنحة ما سبق أن قلناه على الجنح السالف ذكرها من حيث شروط تحريك المتابعة و العقوبة المنصوص عليها.


جريمة الإهمال المعنوي للأولاد

تقدم الجنحة بإهمال معنوي أو مادي للأبوين معا أو احدهما و الإخلال ببعض أو كل واجباتهم الأساسية منها :

إهمال واجب الحضانة .

عدم الإنفاق مما مس بسلامتهم الصحية و الجسدية .

الإخلال بواجب التربية و ما ترتب عنه من سلوك سيئ عليهم .

سوء المعاملة كالضرب المبرح و القاسي.

إعطاء القدوة السيئة بالسكر و أو سوء السلوك أو الدعارة أو تناول المخدرات

قيام الضرر من ناحية الصحة و الأمن للأطفال.

العنصر المعنوي:

لايشترط المشرع المغربي النية الإجرامية بإحداث الضرر و القدوة السيئة للأبناء.

اكتفى بنتيجة الفعل الجرمي و تأثيره على الأولاد .

المتابعة و العقاب في جريمة جريمة الإهمال المعنوي للأولاد.

الأصل أنه لم يوقف المشرع مسائلة مرتكب فعل الإهمال و القدوة السيئة على تقديم شكاية أو شروط لتحريك الدعوى العمومية 

يعاقب بشهر واحد إلى سنة و غرامة مالية من 200 إلى 500 درهم ( عقوبة اصلية) + إمكانية أن يحكم على المتهم بالحرمان من 1 أو أكثر من الحقوق المشار إليها في الفصل 40القانون الجنائي من 5 إلى 10 سنوات.


أهم إجراءات كتابة الضبط لتصريف ملفات جنح إهمال الأسرة

- تلقي شكايات الإهمال النقدي والمعنوي وإهمال المرأة الحامل من طرف الخلية المحلية للتكفل بالأطفال والنساء (نائب وكيل الملك رئيس المصلحة – المساعدة الإجتماعية)

- تقدم المساعدة الاجتماعية الدعم النفسي للمرأة أو الطفل ضحايا الإهمال مراقبة شكايته والتأكد من مدا توفرها على الوثائق المتبثة للإهمال مرافقتهم إلى نائب وكيل الملك المكلف بالخلية قصد انجاز تعليماته الآنية.

- تحرير المساعد(ة) الاجتماعي(ة) لمحضر استماع معد من الوزارة يوقعه النائب وضحية الإهمال.

- تضمين المساعدة الاجتماعية لكافة المعطيات والمعلومات بسجل شكايات إهمال الأسرة.                                                 

- تهيئ التعليمات مباشرة باستعجال ومرفقة بمحضر استماع، وتكليف الضابطة المكلفة بالتكفل من أجل استلامه والتوقيع عليه وحثه على سرعة الإنجاز.

- حينما ترجع المسطرة تضمن بسجل محاضر العنف الأسري ويفتح له ملف ويسلم إلى كتابة الضبط الرئاسة بعد تقرير المتابعة من النائب في حالة اعتقال أو سراح . 

- تلقى كاتب الضبط الرئاسة أو المساعدة الاجتماعية الملف بترتيب يخالف الملفات العادية ويدرج في جلسة ونحبد أن تكون جلسة مخصصة لعنف الأسري ومنها الأهمال. 

What's Your Reaction?

like
0
dislike
0
love
0
funny
0
angry
0
sad
0
wow
0